شكون هما فلاسفة قبل سقراط؟ 1-- طاليس



شفنا كيفاش كانت التفكير الاسطوري مسيطر على التفكير ديال الانسان قبل ماتبان الفلسفة في اليونان. قلنا أن تفسير كل الظواهر الطبيعية كان مبني على تفكير خرافي مبني بالاساس على قصص متوارثة، و في اليونان كانت الكتابات ديال كل من هوميروسHomer و هسيود Hesiod هي لي سجلات هاد الأساطير من بعد ماكانت شفوية لواحد المدة من الزمن(هاد الأساطير ماشي تافهة بلعكس وضعت لبنة اولى للتفكير ولعبات واحد الدور كبير في الثقافة والحضارة الغربية خصوصا في الفنون بحيث تانلقاو أغلب الفنانين اشتغلو بشكل أو بآخر على شي عنصر او على شي شخصية من هاد الشخصيات الأسطورية في الادب، المسرح، السينما...). شفنا أن التفكير بالشكل العلمي و التفكير بالاساس في اصل العالم بدا أول مرة الإنسان في اليونان مع الفلاسفة لي تايتسماو الفلاسفة الطبيعيين، وتسماو طبيعيين لانهم حاولو إفكرو في منين جينا ومنين جا الكون بلا مايكتفيو بالتفسير الأسطوري، والأهم هو أنهم فكرو بشكل علمي، عقلي، ومنطقي، هذا بالأساس لأن هاد الفلاسفة كانو رياضيين(رياضيات)؛ إعني حاولو ابرهنو على الوجود بأدوات عقلية بحال الرياضيات. وماشي استثناء أن طاليس لي هو أول فيلسوف إكون رياضي (باقي تانقراو فالاعدادي في الهندسة مبرهنة طاليس المباشرة والعكسية)، فيثاغورس حتى هو كانقراو المبرهنة ديالو. وفاش دار أفلاطون الأكاديمية ديالو كتب فالباب ديالها لايدخلها إلا من كان رياضيا. إعني كانو اليونان القدامى تايعطيو الرياضيات واحد الاهمية كبيرة بزاف. وهاكا بداو الفلاسفة الطبيعيبن في التفكير في العالم وحاولو إفهمو العالم بعيد على الأساطير والالهة وهادشي كان بدا مع طاليس، اناكسامندر و اناكسيمانس، لي تايتسماو مجموعين بالمدرسة الملطية ولا المدرسة الميليسية نسبة الى ميليطوس ولا ملطيةMiletus (كاين هاد المشكل في العربية ديما في الترجمة ديال المصطحات...) المهم الفلاسفة كاملين لي جاو قبل من سقراط بما فيهم هاد 3 لي قلنا من ميليطوس تايتسماو بفلاسفة الطبيعة ولا الفلاسفة الطبيعين.

شكون هاد المدرسة الملطية وشنو أفكارها؟

*طاليس Thales:

كما قلنا طاليس قال أن كولشي مصنوع/مخلوق /مصاوب من الماء. تايعتبرو برتراند راسل (في كتاب تاريخ الفلسفة الغربية) رجل علم كثر ما هو فيلسوف، (الفيلسوف بالمعنى الحديث). وطاليس تزاد فمايليطوس Miletus في آسيا الصغرى (تركيا دابا). كانت هاد مايليطوس عرفات تغييرات اقتصادية وسياسية كبيرة في القرون 6 و7 قبل الميلاد. سياسيا، فالاول كانت تحت الحكم ديال الطبقة الأرستقراطية لي من بعد تغييرات ولات محكومة من طرف حاكم مطلق tyrant. المهم كانت عندها علاقات مع مصر و مع الدول لي كانت في آسيا الصغرى. اقتصاديا، كانت ميليتوس مدينة مزدهرة وكانو فيها العبيد بكثرة (العبيد كانو تايخدمو عند الطبقة الغنية لي تادير التجارة والسياسة والفنون والتفكير).  نرجعو لطاليس، أحسن حاجة تاريخيا تايذكرو بها المؤرخين التاريخ والفترة فاش بان طاليس هو أنه كان تشهر بأنه تنبأ لواحد الكسوف لي وقع فعام 585 قبل الميلاد. هاد التاريخ تايخلينا نقولو أن طاليس بان في القرن 6 قبل الميلاد. كيفاش قدر اتنبأ بكسوف؟ التاريخ تايقول أن البابليون كانو متقدمين فمجال الفلك وكانو عارفين إحسبو و يتبعو دورات الكسوف (وخا ماقدروش إفسرو هاد الظاهرة) وهادشي تايبين أن طاليس كان مطلع على العلوم لي كانت في الشرق خصوصا أن ميلوطوس مدينة في الشرق (ديال اليونان) وكانت عندها علاقات مع المدن والحضارات الأخرى بلخصوص ليديا Lydia لي كانت عندها علاقات ثقافية مع بابل. تقريبا جل مؤريخي الفلسفة تايقولو أن طاليس كان مشا لمصر و كاينة قصة تاتقول أنه قدر إحسب العلو ديال الأهرامات غير من حساب الظل ديالها. وكان تايعرف إحسب بشحال بعيدة السفينة غير من الشوفة لها من البعد. كانة بزاف ديال اللعيبات في الرياضيات لي تاتنسب له ولكن ماكينش دليل بلي ديالو. و منهم واحد القصة أخرى، تايشكك راسل في صحتها (واخا عاودها أريسطو فلكتاب ديالو السياسة) تاتقول أن طاليس كانو تاينقصو من قيمتو لأنه مافحالوش و تايقولو له الفلسفة ماتتليق لوالو ماحدها مانفعاتكش وبقيتي فقير. قاليك ناض طاليس و مع كان تايعرف الفلك عرف أن الزيتون هاداك العام غادي إعطي الغلة مزيان وناض كرا بهادوك الفلوس القليلة لي عندو جميع المعاصر في ميليطوس و في جزيرة كيوس Chios...المهم فاش وصل وقت طحين ديال الزيتون كان هو تايكريهم بالثمن لي بغا. المهم حسب القصة، وراهم أن الفيلسوف قادر إيدير الفلوس، ولكن الفيلسوف عندو هدف أنبل من الفلوس. 
مصدر الخريطة (التعديل ديالي)


باش مانطولش .. طاليس واخا أنه كان أول فيلسوف عند المؤرخين ديال الفلسفة  إلا أنه ماشي شي فيلسوف لي ممكن الإنسان انبهر به. الفيلسوف الثاني في هاد المدرسة أكثر إثارة و صراحة شخصيا تانتعجب ملي تعرفت عليه. أناكسامندر ممتع؛ نتعرفو عليه في الموضوع المقبل.

إلى عجبكم الموضوع بارتاجيو مع الأصدقاء ديالكم. و باش اوصلكم الموضوع الجاي ديرو جيم لاباج: 
المراجع:
Russell. Bertrand. A History of Western Philosophy. 1945

Gaarder. Joestein. Sophie's World. 1991

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق